تطورات جديدة في قضية خلاف ميسي مع برشلونة

تطورات جديدة في قضية خلاف ميسي مع برشلونة
طباعة تكبير تصغير
وكالة أنباء الجمهورية التركية - أنقرة

 تغيب نجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، عن فحوصات فيروس كورونا التي يجريها لاعبو برشلونة الأحد استعدادا لبدء التحضيرات للموسم القادم.

وهذا أكد حقيقة وحجم الخلاف الذي وقع بين "ليو" وإدارة الفريق، حيث أكدت مصادر أن "البرغوث" الأرجنتيني لم يجر الفحوصات المتعلقة بالفيروس، ما يعني أنه لن يُسمح له بالمشاركة في تدريبات الفريق استعدادا للموسم المقبل تحت الإدارة الفنية للمدرب الهولندي رونالدو كومان.

وأشارت المصادر إلى أن النجم الأرجنتيني كان اللاعب الوحيد الذي لم يحضر لإجراء الفحوصات بين لاعبي الفريق، في الوقت الذي ظهر فيه المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز وهو يدخل إلى مقر تدريبات الفريق لإجراء الفحوصات رغم أنه ليس ضمن حسابات كومان للموسم المقبل.

 

وكان قد صعق ميسي أعضاء مجلس إدارة برشلونة، الخميس، حين بعث برسالة يطلب فيها السماح له بالرحيل عن الفريق عبر البوروفاكس.

وتشير التقارير إلى أن ميسي يعتقد أن بندا في عقده يسمح له بالرحيل مجانا عن الفريق خلال الصيف الحالي وهو ما تنفيه إدارة برشلونة التي تؤكد على أن قيمة كسر عقد ليو تبلغ 700 مليون يورو وهي سارية المفعول حسب عقده.

وأصدرت رابطة المحترفين الإسبانية بيانا، الأحد، أكدت فيه أنها لن تعترف بانتقال ميسي إلى أي فريق إلا عند دفع قيمة فسخ عقده مع الفريق الكتالوني، وهو ما يعتبر موقفا مؤيدا لإدارة الرئيس بارتوميو.

وجاء في البيان: "تماشيا مع القوانين المطبقة وبعد الإجراءات المتخذة في هذه القضية، لن تسير رابطة الليغا في عملية إلغاء التأشيرة الخاصة باللاعب من سجلات الاتحاد إذا لم تُدفع قيمة المبلغ المذكور".

واشتعلت الأزمة بين ميسي وإدارة بارتوميو بعد الهزيمة المذلة التي تلقها الفريق في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونخ الألماني بثمانية أهداف مقابل هدف.

المصدر: CNN