أخيرًا.. السعودية تعلق على اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل

أخيرًا.. السعودية تعلق على اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل

ولي العهد السعودي مع ولي عهد أبو ظبي

طباعة تكبير تصغير
وكالة أنباء الجمهورية التركية - أنقرة

علّقت المملكة العربية السعودية اليوم الأربعاء، لأول مرة، على اتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل والذي أعلن عنه الخميس الماضي، برعاية أمريكية.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، إن المملكة لن تحذو حذو الإمارات في تطبيع العلاقات مع إسرائيل في ظل عدم التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين.

وأكد الوزير السعودي خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الالماني هايكو ماس في برلين أن "المملكة العربية السعودية تؤكد التزامها بالسلام خياراً استراتيجياً واستناده على مبادرات السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية".

وأضاف: "حين يتحقق ذلك، تصبح كل الأمور ممكنة".

وهذا أول رد فعل للرياض على الاتفاق.

وتابع وزير الخارجية السعودي قائلاً: "تعتبر المملكة أن أي إجراءات أحادية إسرائيلية لضم الأراضي الفلسطينية تقوض حل الدولتين".

بدوره، قال عزيز الغشيان، الأُستاذ في جامعة "إسيكس" والمتخصص في سياسة المملكة تجاه إسرائيل: "فكرة أن المملكة العربية السعودية ستكون أقرب لتطبيع العلاقات مع إسرائيل هي أمر بعيد المنال".

وأضاف أنّ "السعودية ترى أنّه من الضروري عدم تطبيع العلاقات خارج إطار مبادرة السلام العربية التي دعت إلى حل القضية الفلسطينية، إذا كانت لا تزال تريد أن يُنظر إليها على أنها قائدة العالمين الاسلامي والعربي".

وأصبحت الإمارات الأسبوع الماضي أول دولة خليجية تطبّع العلاقات مع إسرائيل، في خطوة أدانها الفلسطينيون باعتبارها "خيانة" لقضيتهم.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )