استماع لتكبيرات العيد الكبير "الأضحى" مكررة ساعة من الحرم المكي

استماع لتكبيرات العيد الكبير "الأضحى" مكررة ساعة من الحرم المكي
طباعة تكبير تصغير
وكالة أنباء الجمهورية التركية - أنقرة

تكبيرات العيد إحدى أهم مظاهر الفرح والسرور التي تتم خلال أيام العيد، والتي يرددها المسلمون في الصيغة التالية :

الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله
الله أكبر الله أكبر و لله الحمد
الله أكبر كبيرا و الحمد لله كثيرا و سبحان الله بكرة و أصيلا
لا إله إلا الله وحدة صدق وعده و نصر عبده و أعز جنده و هزم الأحزاب وحده
لا إله إلا الله و لا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين و لو كره الكافرون
اللهم صلِ على سيدنا محمد و على آل سيدنا محمد
و على أصحاب سيدنا محمد و على أنصار سيدنا محمد و على أزواج سيدنا محمد
و على ذرية سيدنا محمد و سلم تسليماً كثيرا.

 

التكبير في العيد الكبير "الأضحى" يبدأ من دخول أيام العشر من ذي الحجة، ويستمر حتى نهاية أيام التشريق، والتي تعتبر من الأيام البهية والمباركة والتي يتم فيها عرض الأنعام والأضاحي في الأسواق وبيعها وشرائها وذبحها خلال أيام العيد، فأيام التشريق أيام النحر والأكل.

تنزيل تكبيرات العشر من ذي الحجة mp3 .. (اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً).

التَّكبير في صلاة العيد جاء في حديث ابن عمر وغيره، والقراءة جاءت في الحديث الأول، هذا ثابت عن الصحابة مأثور عن سلف هذه الأمة، التكبير المطلق الذي يبدأ من دخول العشر إلى نهاية أيام التشريق، هذا غير مقيد بوقت معين.

والتَّكبير المُقيَّد الذِّي يبدأ من فجر يوم عرفة هذا ثابت عن بعض الصَّحابة والتّاَبِعين وسلف هذه الأُمَّة، فَبَالَغَ بعضُهم مثل الحسن البصري -رحمهُ الله- يرى أنَّ المسبُوق يُكبِّر مع الإمام بعد السَّلام ثُمَّ يقضي ما فَاتَهُ مُحَافظةً على هذهِ السُّنَّة المأثُورة، على كُلِّ حال ما دام ثَبَتت عن سلف هذه الأُمَّة فلا كلام، من فجر يوم عرفة إلى عصر آخر أيَّام التَّشريق هذا غير الحاج، أمَّا الحاج فمن ظُهر يوم النَّحر عند أهلِ العِلم.