ناصر اليافاوي: حفلات استرضاء ونفاق بمسمى تكريم والشعار (محجوز)

ناصر اليافاوي: حفلات استرضاء ونفاق بمسمى تكريم والشعار (محجوز)
طباعة تكبير تصغير
وكالة أنباء الجمهورية التركية - أنقرة

من منطلق ثقافتنا العربية والاسلامية، تربينا على ثقافة أنزلوا الناس منازلهم، دون رياء وتدليس ..
لكن يبدو أن بعض المتنطعين والمستجدين على العمل الإجتماعي يجهلوا تلك الحقائق الثابته ، وما يعنيهم وضمن مساحة أفقهم الضيق ،هو إرضاء أنفسهم أولا ، ثم من يعتقدوا أن مصالحهم قد تكن مرتبطة بهم ..
من الأمور المقززة التى تشهدها مهرجاتنا البهلوانية عقدة الجلوس بالكرسي أو الصف الأول! والأكثر اشمئزازا هي مرحلة مابعد المحجوز ، نرى بعض الكراسي يضع عليها عبارة (محجوز ) فنعي بفطرتنا البسيطة انها لشخصيات اعتبارية المراد إنزالها بمنازلها ، وفجأة تأتي أفواج المتأخرين عمدا من المرسومين والمترسمين ، ويجري الكومبارس لإرضائهم ، وتصبح كراسي المحجوز فى الصف الثالث حتى لو كان فى هذا الصف شخصيات ومسميات اعتبارية، وقادة مخيمات أو مدن عريقة عظماء لاتزل بصماتهم فى كل شارع بالمنطقة او المخيم ..
والأغرب من ذلك حين ولوج منصة تكريم الطلاب حدث ولا حرج من حيث الاسترضاء والاستعطاف والانتقائية فارغة المضمون ، واستدعاء كاركتر ليس لها علاقة بفكرة الاحتفال ، لا مكانا ولا تسمية ..
وأخيرا صور يا مصوراتي ، وحاسب ياراعي الحفل فلقد ملأنا إحدى الخانات ، بغض النظر عن آلية وطبيعة المخرجات..